من ضمنهم إبن آسفي ياسين بنشقرون.. معتقلو الرأي يدخلون في إضراب عن الطعام

 من ضمنهم إبن آسفي ياسين بنشقرون.. معتقلو الرأي يدخلون في إضراب عن الطعام

يخوض معتقلو الرأي بالمغرب، إضرابا عن الطعام، بمختلف السجون، بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان 10 دجنبر، وبالتزامن مع الإعلان عن لجنة دولية للإفراج عنه.

الإضراب عن الطعام، ينتظر أن يخوضه غدا الأحد كل من محمد زيان وتوفيق بوعشرين وسليمان الريسوني وعمر الراضي ورضا بنعثمان وياسين شقرون، وذلك لمدة 24 ساعة، وذلك انطلاقا من اليوم السبت، على الساعة السادسة مساء وإلى غاية مساء غد الأحد.

وفي الموضوع ذاته، أعلن هذا الأسبوع عن اللجنة الدولية من أجل الإفراج عن المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي بالمغرب.

وتضم اللجنة شخصيات وفعاليات عالمية معروفة في الساحة الحقوقية والثقافية والسياسية بدفاعها عن مبادئ حقوق الإنسان، ومنهم من عرف بدوره تجربة الاعتقال السياسي بالمغرب في القرن الماضي.

ومن بين أبرز وجوه هذه اللجنة الدولية، الكاتب والشاعر عبد اللطيف اللعبي عبد الله حمودي الأستاذ في جامعة برنستون في الولايات المتحدة وجمال بنعمر نائب الأمين العام السابق للأمم المتحدة، والمبعوث الخاص السابق للأمم المتحدة إلى العراق واليمن وبوروندي، إلى جانب مدافعين عن حقوق الإنسان من أوروبا وأمريكا ودول عربية.

والكاتب والصحفي اينياس دال. وأكدت التدخلات عن أهمية هذه الخطوة التي تعتبر شكلا من أشكال التضامن الدولي الذي يتطلبه الدفاع عن حقوق الإنسان والضغط من أجل الإفراج عن معتقلي الرأي. كما عبروا في كلماتهم عن استعدادهم للتعريف باللجنة لتوسيعها وانخراط فعاليات وشخصيات أخرى بها، وجددوا التزامهم بالتحرك والترافع على مختلف الواجهات من أجل الإفراج عن المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي بالمغرب.

هيئة التحرير

أخبار ذات صلة