محكمة الاستئناف بالرباط تعقد الجلسة رقم 40 لمحاكمة معطي منجب والنشطاء الستة بتهمة “المس بأمن الدولة”

 محكمة الاستئناف بالرباط تعقد الجلسة رقم 40 لمحاكمة معطي منجب والنشطاء الستة بتهمة “المس بأمن الدولة”

الجهة24

قالت الهيئة الوطنية لمساندة معتقلي الرأي وضحايا انتهاك حريَّــــــــــة التعبير بالمغرب، في بلاغ لها أمس الأربعاء، أنه ستعقد بمحكمة الاستئناف بالرباط الجلسة رقم 40 لمحاكمة الدكتور معطي منجب والنشطاء الستة المتابعين معه في إطار ملف ما يُعرف ب”المس بسلامة أمن الدولة الداخلي”.

وأضاف البلاغ أن هذه الجلسة تأتي في إطار استمرار مسلسل الاضطهاد السياسي الذي يتعرض له المؤرخ منجب منذ سنة 2015 (سنة انطلاق المحاكمة).

وتجدر الإشارة إلى أنه تمّ الحكم على المؤرخ المعطي منجب ابتدائيا في نفس القضية المعروضة الآن على محكمة الاستئناف، بسنة حبسًا نافذًا رفقة الصحفيين هشام منصوري وعبد الصمد آيت عائشة وهشام خريبشي، في ما لم يتسن له الدفاع عن نفسه، بعد أن تم تغييبه عنها قسرًا، لكونه كان مسجونًا، و دون استدعائه أو إخبار دفاعه بالجلسة في خرق سافر لمعايير المحاكمة العادلة وللدستور والقانون الوطني والدولي.

وتتزامن هذه الجلسة حسب البلاغ مع مواصلة السلطات المغربية منع الدكتور منجب من السفر خارج المغرب، مع استمرار حجز حسابه البنكي مع توقيفه رسميًا عن العمل كأستاذ في الجامعة، وهو الأمر الذي أثّر سلبا على قدرته لمواجهة متطلبات العيش والتطبيب.

وفي الأخير، جددت “الهيئة الوطنية لمساندة معتقلي الرأي وضحايا انتهاك حريَّــــــــــة التعبير بالمغرب” دعوتها السلطات المغربية إلى وقف مسلسل الاضطهاد الذي يتعرض له منجب وإسقاط كلّ التهم الموجهة ضده وضد النشطاء الستة، مع مطالبتها بفتح تحقيق في كلّ الانتهاكات القانونية والمسطرية التي طالت هذا الملف.

هيئة التحرير

أخبار ذات صلة