عامل آسفي يُشيد بـ”إنجازات مجلس عبد الله كريم وكودار” ويقول لمجلس كموش: “تعطيل المشاريع مسألة غير مقبولة”

 عامل آسفي يُشيد بـ”إنجازات مجلس عبد الله كريم وكودار” ويقول لمجلس كموش: “تعطيل المشاريع مسألة غير مقبولة”

الجهة24- آسفي

وضع عامل إقليم آسفي، الحسين شيانان، المجلس الإقليمي لآسفي الذي يرأسه عب الله كريم عن حزب الأصالة والمعاصرة وكذا زميله في الحزب سمير كودار الذي يرأس مجلس جهة مراكش آسفي، في كفة، وبالمقابل، وضع مجلس نور الدين كموش عن حزب الإستقلال في كفة أخرى، بعدما استعرض مشاريع في طور الإنجاز وأخرى منجزة، بينما قال إن المشاريع التي يشرف عليها المجلس الترابي لآسفي تظل معثرة وتمشي ببطء.

وقال الحسين شيانان، صباح يوم الجمعة، على هامش أشغال دورة دجنبر 2023 الإستثنائية للمجلس الإقليمي لآسفي، إن العديد من المشاريع فكت عقدتها بفعل تدخل رئيس جهة مراكش آسفي سمير كودار، ومن أبرزها إخراج صفقة صيانة وترميم وتأهيل جرف أموني وقصر البحر التاريخي، إذ اطلقت الصفقة قبل 4 أيام.

وأشاد عامل آسفي أيضًا بزميل كودار في الحزب، ويتعلق الأمر برئيس المجلس الإقليمي لآسفي، عبد الله كريم، وذلك، بفعل صيانة وتأهيل العديد من الطرق القروي، والطريق الساحلية، وطرق محورية.

ومن جهة أخرى، خاطب عامل آسفي، رئيس المجلس الترابي لآسفي نور الدين كموش عن حزب الإستقلال، بلغة صارمة، وقال: ” أوجه كلامي لرئيس المجلس البلدي لكي يكمل المجهودات التي يقوم بها المجلس الإقليمي لآسفي ويُعجل بالمشاريع”.

وقال عامل آسفي مخاطبا مجلس نور الدين كموش: “الملاحظة الأساسية، هي أن ميزانية المجلس الترابي موجهة بالأساس للسكان، وبتالي فإن تعطيلها مسألة غير مقبولة ومرفوضة تماما، وإذا كنا غير قادرين على إنجاز هذه المشاريع فلا داعي لبرمجتها”.

هيئة التحرير

أخبار ذات صلة