شريط فيديو بأنامل صويرية يوثق لمساهمة المغرب في مجال الطاقات المتجددة وحلوله المبتكرة لأزمة الماء

 شريط فيديو بأنامل صويرية يوثق لمساهمة المغرب في مجال الطاقات المتجددة وحلوله المبتكرة لأزمة الماء

أنتجت جمعية موگادور الخضراء للبيئة والتنمية المستدامة Moga-Green شريط فيديو تزامنا واحتفالات الشعب المغربي بذكرى ثورة الملك والشعب وعيد الشباب لهذه السنة، إذ عمدت الجمعية بدعم من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والمجلس الإقليمي للصويرة لإنتاج هذا الشريط مساهمة في النقاش الدائر حول استمرارية الديناميات المجتمعية ومواكبة الدولة المغربية لتطورات الوضع البيئي والطاقي والتحديات المرتبطة به التي تفرضها المتغيرات الجيوستراتيجية.
الشريط تم تقديمه لأول مرة بالخزانة الوسائطية Médiatique للصويرة بحضور السيد عامل الإقليم وعدد من المسؤولين والشخصيات المحلية المدنية والعسكرية في برنامج احتفالات الإقليم بذكرى ثورة الملك والشعب وعيد الشباب.
الشريط الذي لقي استحسان الحضور والمتتبعين وُسم بعنوان: “المغرب الأخضر: ثروات مائية مستديمة وثورات طاقية واعدة” في إحالة على ضرورة المحافظة على الثروات المائية لضمان ديمومتها واستمراريتها استرشادا بالخُطب الملكية التي حاولت توجيه السياسة العمومية في المغرب لمواجهة إشكالية العجز المائي البنيوي الذي بات يتهدد المغرب كما باقي العديد من أقطار المعمور. وفي المقابل استحضر الشريط مجهودات المغرب في مجال الطاقات المتجددة على أنها استثمار في ثورات الجيل الثاني التي أعقبت كل من الثورتين الطاقية والصناعية التي شهدها العالم مطلع القرن التاسع عشر. هذا وجدير بالذكر، أن الشريط الذي أنتجته Moga-Green كتب نصه وأعد السيناريو الخاص به كل من الأستاذين أيوب مهراز وعبد الغفور خيرور، فيما قام بترجمة مقاطع من السيناريو إلى لغات مختلفة كل من الأساتذة خالد علوض، محسن كامل، لحسن واخير ومحمد مومن ومبتسم الإدريسي، وهي النصوص التي جسدها تلاميذ من إقليم الصويرة بتأطير من الأستاذة مجيدة أمزيان وتنسيق رئيس الجمعية هشام أكورض، بحيث قدمت أسماء بلگرن النص باللغة العربية، ورحمة خليفي بالأمازيغية ونزار العسيري بالإنجليزية ورانيا كوكلو بالفرنسية ومريم محمدي بالألمانية.
تكلفت وكالة Essaouira Communication بتصوير الشريط بفضاء بيت الذاكرة وإعداد المونتاج الخاص به، قبل أن يتم تقديمه في هاتين المناسبتين على أنه يجسد مستقبل ثروات وثورات لا تقل أهمية عن الثورة السياسية التي شهدها المغرب أواسط القرن العشرين.

الجهة 24

أخبار ذات صلة