سري للغاية: أحزاب الأغلبية في آسفي تسعى إلى فسح الطريق لـ”الأحرار” للظفر بمقعد برلماني

 سري للغاية: أحزاب الأغلبية في آسفي تسعى إلى فسح الطريق لـ”الأحرار” للظفر بمقعد برلماني

أكدت مصادر مطلعة لموقع “الجهة24” أن أحزاب الأغلبية الحكومية في آسفي، الاستقلال، والبام، تتجه إلى الاتفاق بشكل نهائي على فسح الطريق لحزب الأحرار للظفر بمقعد برلماني، وذلك، عبر عدم ترشيح أي منافس لمرشح سيُقدمه الأحرار في الانتخابات الجزئية المقبلة عقب إسقاط مقعد محمد الحيداوي بقرار من المحكمة الدستورية. يأتي ذلك في أعقاب إعلان وزارة الداخلية إجراء انتخابات جزئية بدائرة آسفي، يوم الخميس 22 فبراير 2024. لملء المقعد الشاغر بمجلس النواب.

وتؤكد المصادر ذاتها، أن الأحرار بآسفي، يجد صعوبة في إيجاد بروفيل مناسب لتقديمه للانتخابات الجزئية المقبلة، وذلك، بعدما رفضَ رجل الأعمال ورئيس لجنة التأديب بحزب الحمامة محمد الطالكي ترشيحه لهذا المنصب بعدما كان قد أبدى نوايا لذلك وكان موقع “الجهة24” سباقا لكشف ذلك. وسجلت مصادر عليمة أن محمد المالكي رفض الترشح لانشغالات مهنية، فيما أعلن دعمه للمرشح الذي لازال يبحث عنه حزب التجمع الوطني للأحرار، في الوقت الذي أعلنت فيه أحزاب عديدة نيتها عدم التقديم لهذه الإنتخابات.

هيئة التحرير

أخبار ذات صلة