برلمانية من فيدرالية اليسار: برامج الحكومة لا أثر لها في الواقع والمنظومة الصحية دون المستوى المطلوب

 برلمانية من فيدرالية اليسار: برامج الحكومة لا أثر لها في الواقع والمنظومة الصحية دون المستوى المطلوب

قالت فاطمة التامني النائبة البرلمانية عن “فدرالية اليسار الديمقراطي” إن المغاربة لم يلمسوا أي ترجمة فعلية للبرامج التي تسوق لها الحكومة، والشعار الذي يرفعونه اليوم في الاحتجاجات “لا صحة لا تعليم الله كريم”.

وأضافت التامني في جلسة المساءلة الشهرية لرئيس الحكومة، اليوم الاثنين، أنه ليست هناك أي ضمانات للولوج للخدمات العمومية ذات الجودة، باعتبارها حقوق أساسية.

وأشارت أن هناك غياب تام للإجراءات التي تسوق لها الحكومة وبين آليات تنفيذها على أرض الواقع، فكيف يعقل أن الناس يذهبون للمستشفى العمومي ويطالبون يجلب أدوات طبية من أجل إجراء عملية جراحية.

وأبرزت أن المغاربة يتحملون أكثر من 50 في المائة من تكاليف العلاج مما يسقط شرائح واسعة في الفقر، معتبرة أن السياسة الصحية لا يمكن أن تستقيم دون وضع سياسة صحية وقائية يكون فيها الاهتمام بالصحة العمومية في انخراط تام لجميع القطاعات.

وأكدت أن المستعجلات التي تعد البوابة الأولى للخدمات الصحية تبقى دون ما هو مطلوب، وفي كثير من الأحيان لا يجد المواطنون لا من يستقبلهم ولا من يوجههم.

هيئة التحرير

أخبار ذات صلة