العلامتان التجاريتان العالميتين المشهورتين H&M وستاربكس تغادران المغرب ابتداء من هذا التاريخ

 العلامتان التجاريتان العالميتين المشهورتين H&M وستاربكس تغادران المغرب ابتداء من هذا التاريخ

أعلنت العلامتان التجاريتان العالميتين المشهورتين، H&M (متجر ملابس من السويد) وستاربكس (سلسلة مقاهي شعبية من الولايات المتحدة)، أنهما ستغادران المغرب ابتداء من 15 ديسمبر.

وقد أثار هذا الإعلان الكثير من الشكوك بين مهنيي الاقتصاد بالدار البيضاء خصوصا، أكبر مدينة في المغرب. إنها صفقة كبيرة لأن هذه العلامات التجارية توظف مئات المغاربة.

لماذا يغادرون؟
تعود ملكية H&M وStarbucks لشركة تدعى الشايع المغرب، وهي جزء من شركة امتياز كبيرة من الكويت. وقد تأثرت هذه العلامات التجارية بالمقاطعة التجارية التي بدأها الشعب المغربي بعد الهجوم الإسرائيلي على غزة.

ويعتقد بعض الأشخاص أن H&M وStarbucks كانتا تقدمان المال لإسرائيل لدعم حربها ضد الفلسطينيين. لكن رسميا، تقول العلامتان التجاريتان إنهما تغادران لأن السوق المغربية لم تعد جذابة لأعمالهما بعد الآن.

الجهة 24

أخبار ذات صلة