الخليفة: ما قامت به المقاومة أحيا فينا روح الإسلام .. والتطبيع يجب أن يسقط

 الخليفة: ما قامت به المقاومة أحيا فينا روح الإسلام .. والتطبيع يجب أن يسقط

قال القيادي السابق بحزب الاستقلال والوزير الأسبق مولاي محمد الخليفة، إن ما قامت به المقاومة أحياناً أحيا فينا الأمل والروح الوطنية الصادقة وروح الإسلام لنكون بالفعل خير أمة أخرجت للناس، وأن ما يجري في غزة أعطانا الأمل في المستقبل.

وأضاف: “لا أريد التحدث عن الحزن الذي سرّب الدنيا من أقصاها إلى أقصاها، وإنما نشهده اليوم لم نقرأه في التاريخ، ولم نقرأه عن هجوم المغول على غزة وأصبحت أرضًا يبابا، مشيرًا إلى أنه بفعل “7 أكتوبر أضحى أبناؤنا اليوم يعرفون القضية الفلسطينية جيدًا، ويعرفون من هي الصهيونية”.

وفي رسالة وجهها للأنطمة العربية أردف المتحدث: “ألا تسمعون الألفاظ التي يصف بها الإسرائيليون في إعلامهم العرب والمسلمين، فأينكم وأين عزة الإسلام مما يقال؟”.

جاء ذلك في كلمة لمولاي محمد الخليفة، ضمن مهرجان خطابي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، نظمه حزب العدالة والتنمية، الأحد، بمسرح محمد الخامس بالرباط.

وشدد على أنه إن كنا دولة إسلامية حقًا، فينبغي علينا الخروج من كل اتفاقية إبراهيمية، داعيًا إلى إسقاط التطبيع، على اعتبار أن الصهاينة “لا يريدون بنا إلا الشر وأن نجعل من أولادنا عبيدًا لهم غدًا”.

ويرى خليفة أن قدر غزة أن تبقى دومًا صامدة في وجه الاحتلال، معتبرًا أن “الغرب المتصهين وإسرائيل يفكرون فيما بعد غزة وينشدون ما ستكون عليه، يريدون غزة بدون حماس وبدون كتائب القسام، مضيفًا أنهم يريدون “غزة الخانعة، وهي لن تخنع أبدًا”.

واستغرب المتحدث مما يجري في العالم اليوم قائلًا: “هل المنظمات الأممية والإنسانية القائمة بعد الحرب العالمية الثانية مخصصة فقط لأوكرانيا ومن على شاكلتها دون الدول الإسلامية والعربية؟”.

وللتعبير عن ضلوع الولايات المتحدة الأمريكية في العدوان على غزة والفلسطينيين، استدل خليفة بقول للشاعر الفلسطيني محمود درويش: “احذفوا الواو فالولايات المتحدة الأمريكية هي إسرائيل وإسرائيل هي الولايات المتحدة الأمريكية”.

وفي رسالة وجهها للغرب قال خليفة: “إنكم في هذا الزمن الرديء تملكون العالم والأمم المتحدة ومجلس الأمن وحتى المنظمات الإنسانية وتريدون دحر الإسلام عن العالم”.

وتابع مخاطبًا الغرب: “سيطرتم على العالم فقضيتم على الإنسانية، واستطعتم الوصول للمجتمعات المدنية، والسيطرة على مفاصل العالم، لكن لن يغفر التاريخ لحكام الغرب دون شعوبهم”.

الجهة 24

أخبار ذات صلة