استفادة 25 ألف و540 أسرة من قفة رمضان بإقليم شيشاوة

 استفادة 25 ألف و540 أسرة من قفة رمضان بإقليم شيشاوة

شهدت مدينتا إمنتانوت وشيشاوة نهاية الاسبوع الجاري، انطلاق عملية “رمضان 1445″، التي نظمتها مؤسسة محمد الخامس للتضامن بمناسبة شهر رمضان الكريم، بالتعاون مع وزارتي الداخلية والأوقاف والشؤون الإسلامية.

وقد أطلق باشا مدينة إمنتانوت، بدار الشباب بامنتانوت،في هذا السياق مبادرة توزيع 1200 قفة من المواد الغذائية، بحضور قادة الملحقات الإدارية وممثلي السلطات المحلية والأمنية. توزعت هذه القفقف بحسب التوزيع الإداري للمدينة، حيث استفادت 600 أسرة من الملحقة الإدارية الأولى، و600 أسرة من الملحقة الإدارية الثانية.

أما في شيشاوة، فقد شهدت دار الطالب بحي المسيرة انطلاق عملية توزيع قفة رمضان، بحضور باشا المدينة ومدير التعاون الوطني وقادة الملحقات الإدارية والسلطات المحلية والأمنية. استفادت أكثر من 1400 أسرة في شيشاوة من هذه العملية، بحسب التوزيع الإداري للمدينة.

ويشهد هذا العام استفادة 25,540 أسرة من عملية “رمضان 1445” في عمالة إقليم شيشاوة، تضمنت توزيع 34,550 طن من المواد الغذائية، مثل الدقيق والحليب والأرز والزيت والسكر ومركز الطماطم والمعجنات والعدس والشاي. تستهدف هذه العملية الفئات الاجتماعية الأكثر هشاشة، مثل الأرامل والمسنين وذوي الاحتياجات الخاصة.

وتعكس هذه الجهود التضامنية والإنسانية المباركة، التي تحظى برعاية صاحب الجلالة الملك محمد السادس، دعمه السامي، الاهتمام الراقي والمتميز للفئات المحتاجة في المجتمع المغربي، وتعزز القيم النبيلة للتضامن والتآزر التي تشتهر بها المملكة المغربية.

وقد تم تنظيم عملية توزيع القفة الرمضانية بشكل ممتاز في إمنتانوت وشيشاوة، بمساهمة مؤسسة محمد الخامس للتضامن وتوجيهات السلطات المحلية والمؤسسات الحكومية والأمنية.

هيئة التحرير

أخبار ذات صلة